«العمل» تمنح «تسهيل» حصرية إنجاز معاملات جديدة

زودت وزارة العمل “مراكز تسهيل” بدبي بخدمات جديدة، تم حجبها عن مكاتب الطباعة العاملة بالإمارة، بحسب مسؤولين في بعض المراكز.

وبموجب إجراء الوزارة، حصلت المراكز الخمسة القائمة في دبي على حصرية إنجاز معاملات استرجاع الضمان البنكي، وتقديم بلاغات هروب العمال، إضافة إلى تجديد بطاقات العمل، والمعاملات ذات الصلة بوكالات التوظيف الخاصة.

وكانت وزارة العمل منحت مراكز تسهيل في شهر مايو الماضي حصرية إنجاز طلبات استخراج بطاقات العمل الجديدة التالفة والمفقودة وتعديل بيانات البطاقة وعقد العمل، إضافة إلى إدخال معاملات تصاريح العمل المؤقت ولبعض الوقت ومن هم على إقامة ذويهم وتصاريح عمل الأحداث.

وتأتي خطوة منح مراكز تسهيل المزيد من الخدمات الحصرية تنفيذاً لاستراتيجية إدارة مراكز الخدمة في وزارة العمل التي تنتهج خطة تستهدف التدرج في سحب الخدمات الممنوحة لمكاتب الطباعة وحصرها بمراكز تسهيل وفق جدول زمني محدد يرمي إلى منح المراكز في دبي حق إنجاز جميع معاملات الوزارة البالغ عددها نحو 70 معاملة بشكل حصري، استناداً إلى تصريحات سابقة أدلى بها سيف السويدي مدير الادارة الذي أكد أن اتباع أسلوب التدرج يأتي حرصا على عدم تعطيل انجاز معاملات المراجعين في الإمارة بحيث يمكنهم انجاز بعضها لدى مكاتب الطباعة. وأكد حسن عبد الله صاحب عمل، جودة الخدمات التي تقدمها مراكز تسهيل في إمارة دبي من حيث التنظيم المتبع داخل المراكز وسرعة انجاز المعاملات وخلوها من الأخطاء التي ترتكبها بعض مكاتب الطباعة ويتم بموجبها إعادة المعاملات.

وثمن باسل محمد مندوب علاقات عامة لإحدى المنشآت العاملة في مجال التجارة أن خطوة وزارة العمل بإنشاء مراكز تسهيل لتكون بديلا عن مكاتب الطباعة انعكست ايجابا على المتعاملين مع الوزارة خصوصاً في ظل التنظيم الذي تشهده كافة المراكز. وتشمل المراكز الحاصلة على التراخيص في دبي “استمارات” و”الرعاية “ و”تسهيل” و”اون تايم” و”اتقان لخدمات رجال الاعمال، وتعتبر من بين 25 مركزاً حاصلة على التراخيص على مستوى الدولة وتضم ثلاثة مراكز في العين وخمسة في دبي وستة في الشارقة والذيد وثلاثة في عجمان، ومركز في أم القيوين، إضافة إلى مركزين في رأس الخيمة وثلاثة في الفجيرة، ومركز في خورفكان.